منتديات خلفة

أهلا وسهل بكم في منتدانا
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 السيد علوي المقدي شاعر الرمزية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتور عبدالباسط الغرابي
Admin
avatar

المساهمات : 310
تاريخ التسجيل : 06/01/2009

مُساهمةموضوع: السيد علوي المقدي شاعر الرمزية   السبت يونيو 18, 2011 2:58 am

السيد علوي المقدي شاعر الرمزية
منذ ما يقارب أكثر من نصف قرن من الزمان غيّب الموت شاعر الرمزية وعاشق الحب والجمال السيد/علوي المقدي /في منطقة الديس الشرقية أي قبل عشر سنوات تقريبا من وفاة الشاعر الكبير/عبدالله عوض عبدالله بن سبتي/مفارقا تلك الحياة التي أحبها كثيرا ، رحل ذلك الرجل الأسمر قصير القامة نحيل الجسم الذي اقبل على الحياة وعلى ملذاتها إقبالاً شديداً وكانت الابتسامة لا تفارق محياه (كما وصفه احد معاصريه).
كان رحمه الله عاشقاً لمدارات الهبيش ومساجلات الأسمار؛متميزاً في تناولاته الساخرة والمازحة وبتعبيراته المرهفة التي تسيل بالوله والعاطفة،انه السيد علوي واسمه الكامل /علوي عبدالله المقدي/الذي عاصر كبار شعراء(الحفة)أمثال ابن سبتي وباعمرو وابن الطلي وبن طيور والمحضار والباجعاله،ومن أبياته التي تدل على روح التمرد لديه مزاحه في احد مساجلاته مع الشاعر المحضار حين قال:
انت سيد يشمون فوق يدك
وناصبي من حجر
لمامتى بانحاذر
والله لأنت الجمعدار
حيث كان الشعراء في ذلك الوقت عندما يلتقون بالمحضار يقبلون يده لمكانته الروحية الهاشمية باستثناء سيدعلوي لم يفعل ذلك.
لقد تميز رحمه الله عن غيره بعدم الميل كثيراً إلى المباشرة في توصيل فكرته بل كان شاعرا مبدعا يميل إلى الرمزية يضيق بالمألوف المكرر ولو تكلمنا عن الرمزية في الشعر الشعبي الحضرمي لاحتاج منّا ذلك إلى بحث طويل ولكنّنا نكتفي بالقول إن السيد علوي سبق شعراء الحداثة في استخدام الرمزية في الشعر العربي.
والجدير بالذكر أن الأستاذ الباحث/عبدالرحمن الملاحي/معجب بروح النزق لدى الشاعر سيد علوي خصوصا ببيته القائل:
ياصنعة الشركسية
عبدان خلاش بين البراميل حتى الملفة ندية
ياحسف التمحداق
ريت الفضيحة تصيح قفاهم كما الضان
لقد عرض لنا هذا البيت منظراً سينمائياً متكاملاً فيه صنعة الشركسية التي يقصد بها محبوباً جميلاً و كيف تمكن عبدان من جمال هذا المحبوب بحيث جعله بين البراميل في خسران واضح و الملفة الندية الوصف الذي وضعه السيد علوي ونقله لنا بكيمرته الخفية يدل على المهانة والمذلة التي وقع فيها ذلك المحبوب الذي عرفه الشاعر بكبرياه وعدم تصور شاعرنا بأن يقع هذه الوقيعة حين قال متاسفا بقوله (ياحسف التمحداق ) و أختتمها بتشبيه تمثيلي و لا أروع من ذلك حيث جعل الفضيحة و كأنها ضأن (أنثى الخروف ) تصيح قفا عبدان و المحبوب المفضوح .
هكذا رحمة الله يستخدم رموزه الشعرية من بيئته التي يعيش فيها و من روح العمل المتاح في ذلك الوقت لقد كان السيد علوي ناخوذة على أحد السفن الشراعية و من مهنته أخذ كثيراً من صوره الشعرية فهو يقول الترميز على شئ شيطاني في رأسه كقوله:
كلفيته شرع للمخيرة
من وراء طربليته إلى ما المرد
ما بغيت المعوّض يصله البل
و الهند قالوا سفرها طويل
ولفظه ( كلفيته ) تعني : كلفته من التكليف و الخسارة و قد أزيدت الياء بحسب لهجة سكان المشقاص و مثلها ( طربليته) التي تعني طربلته ، أي وضعت عليه الطرابيل وهي ألفاظ بحرية تخص عملية اعداد السفينة للسفر ، و هو الحقيقة لا يقصد السفينة الحقيقية و أنما يقصد جسد محبوبه الذي لا يريد البلل أن يمسه .
أي رمزية هذه التي صاغها هذا الشاعر المبدع و أي لوحة خرجها لنا بهذه الصورة الرائعة التي رسمتها كلماته العذبة و أي طلاوة أصبغها على هذه الكلمات ، وماذا يريد أن يقول لنا سيد علوي ؟! أقرأ البيت مرة أخرى و ردد مع سيد علوي :
( مابغيت المعوّض يصلها البلل) انه الحب الحقيقي الذي تمكن من قبل الشاعر و الغيرة الشديدة التي دفعته إلى ان يجعل من معشوقه الشئ المحرم الذي لاينبغي ان يصل إليه أي شئ يفسد فيه عشقه و هيامه الشديد ، الذي رمز إليه بالسفر الطويل إلى الهند ( والهند قالوا سفرها طويل ) لأن رحلة الحب و العشق ليس لها نهاية .
هكذا رحمة الله لايريد من العامة إلا فهم المعنى الظاهري للصياغة الشعرية و لكل مجتهد نصيب ، و لنستمع إليه مرة أخرى و هو يخاطب زميله الشاعر بن السبيتي :
العصر وافقت واحد شجع
عامد برأسه على عاتقه
عدى طريقه ولا رد لي
كنّه إلا عصرنا عصير
*****
ملقي الطواهش يلقي فزع
له نيب مسموم و مراشقه
خذنا براجف وسط خاطري
بيت العقل منه يحير
و بهذه الطلاوة و الرموز التي تحتاج إلى تشفير لفك طلاسمها تنطلي الأبيات على ابن سبيتي و كلنا نعرف من أبن السبيتي الذي فهمها بصفتها المباشرة فيجيبه بحسن نية :
دافع إذا عاد شئ يندفع
لا تسبق الخط وتسابقه
مايستمع من يقله بري
لقد عطف عا عنيده يغير
و لكن الشاعر سيد علوي لا يكتفي بهذا الرد فيوضح غرضه لأبن السبيتي ببيت آخر فيقول :
نا من طريقي ولا بارجع
يتكفل الله بخلائقه
في ظلمة الليل نا باسري
و القديمي معي في الجفير
وحينئذ فقط يدرك أبن السبيتي هدف شاعرنا و يفك رموزه وكلماته و يوصل إلى غوار نفسيته و يفهم المقصود من ( القديمي في الجفير ) فيفك الشفرة قائلاً :
كل من توكل بربه شقع
النفس تحت الوكل رائقة
ربك لقى الأرض هملة فري
كلنا تحت حكمه نسير
هكذا رحمه الله لا يفصح عن مكنون صدره إلا نادراً و كأنه يريد أن يفسر أبياته الرمزية بأبيات أخرى مستعرضاً قدرته الشعرية على صياغة أبيات مباشرة الهدف و لا تقل جمالاً وروعة و شفافية و رقة عن تلك الأبيات السالفة الذكر بل اخرجها لنا في قوالب جميلة لا يملها المستمع حيث يقول في رائعته الشهيرة التي تغنى بها سعيد عبد المعين رحمه الله في مطلع الثمانينيات ( وهي عبارة عن مساجلة طويلة بين مجموعة من شعراء وادي عمر بمنطقة المقد وقد قام بتحويلها إلى أغنية الملحن الفذ سالم سعيد جبران و وضع لها تخميسة تقول ( في البرج حليت ) وليست لشعراء آخرين كما يدعي بعض الكتاب في صحيفة الأيام ومجلة سعاد وخصوصا البيت المنسوب لأبومسلم الحباني وآخر ينسبه للشاعر سعيد سالم زحفان الذي لم ينقل عنّه أحد الرواة مساجلة شعرية على دان الحفة فهو شاعر مقتدر على الدان الحضرمي (الريض ) والشبواني أما البيت في واقع الحال للشاعر عبدالله باعمرو الذي يقول في مطلعه ( خط يا المداد الزين) ونورد المساجلة كما ورواها الراوية و الشاعر سعيد باجعالة والراوية مبارك عوض سبييتي حيث يقول في مطلعها سيد علوي :
يايطير من صغرك تولعت بك جم جم
ريتك فرشت الجنح وطرحتنا فوقه وعليت
*****
يازين خاف الله قلبي تهوس وثم
طيرت بي في القاع شفنا مطير مالتفيت
*****
وانتم بغيتونا تكلم بأربع كلم
الأولى نا في بحور العشق أسست وبنيت
فاجابه أبن السبيتي :
ياصادق الرؤيات تصبح تفسر حلم
انت بنفسك حرميت الفواكه و تحلل الفيت
*****
فاجابه عبد الله سعيد باعمرو:
خط يا المداد الزين وإلا كسرت القلم
و إلا رميت القائمة والدفاتر لي من السيت
وابيات أخرى لم تغني في الأغنية قيلت منطقة تويثنات:
يقول فيها عوض بامطرف (عوض طيور):
وانتم ظلمتونا وأنا كنت ما نظلم
ياريتنا مخرجت معكم إلى الصيقة وظليت
فأجابه السبيتي :
ضيعت عقلك و معقولك بأربع لقم
لأ حئت فوق العيش رديت منّه ما تغديت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://asg1.yoo7.com
 
السيد علوي المقدي شاعر الرمزية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات خلفة :: الفئة الأولى :: منتدى الشعر والأدب-
انتقل الى: